وزير الدفاع الأمريكي : واشنطن ستواصل توطيد الشراكة مع بغداد

أكد وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن، التزام واشنطن الإبقاءَ على وجودها العسكري في العراق وتعزيز الشراكة مع بغداد، وذلك خلال زيارة غير معلنة للعاصمة العراقية أمس، زار بعدها أربيل.

وقال أوستن للصحافيين بعد لقائه رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني: «القوات الأميركية مستعدة للبقاء في العراق بدعوة من حكومة العراق». وأضاف: «ستواصل الولايات المتحدة توطيدَ الشراكة وتوسيع نطاقها لدعم أمن العراق واستقراره وسيادته».

وفي وقت لاحق، قال السوداني في بيان إنَّ نهج حكومته هو الحفاظ على علاقات متوازنة مع الحكومات في المنطقة والعالم، على أساس المصالح المشتركة واحترام السيادة، مضيفاً أنَّ «استقرار العراق مفتاح لأمن المنطقة واستقرارها».

وحسب مسؤولين حاليين وسابقين وخبراء فإنَّ من أهداف زيارة وزير الدفاع الأميركي دعم رئيس الوزراء العراقي في مواجهة النفوذ الإيراني في بلاده.

في سياق متصل، ذكرت باربرا ليف مساعدة وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى، في حوار مع «الشرق الأوسط»، أنَّ بلادها تدرك أنَّ شركاءها في منطقة الشرق الأوسط يواجهون تهديدات أمنية حقيقية، مؤكدةً أنَّ القيادة المركزية الأميركية تعمل على إنشاء بنية أمنية متكاملة للمنطقة، تكون السعودية جزءاً مركزياً فيها.

وشدَّدت المسؤولة الأميركية على ضرورة منع إيران من امتلاك أسلحة نووية، مشيرةً إلى أنَّ استمرار إرسال إيران طائرات مسيّرة وغيرها من الأسلحة إلى روسيا، يؤثر على أمن الخليج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *